بيان المجلس الإسلامي السوري بشأن تفجيرات استنبول

المجلس الاسلامي السوري

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على نبينا محمد رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد :

فقد واصل الإرهابيون المجرمون ضرب تركيا بعملياتهم الإجرامية التي تستهدف أمن البلاد والعباد، وكان آخرها التفجيرين الإرهابيين قرب الملعب الرياضي لنادي (بشكطاش) وراح ضحيتهما العشرات بين قتيل وجريح ، والمجلس الإسلامي السوري إذ يستنكر هذه الأعمال الإرهابية الجبانة ليؤكد أن هذه الأعمال تأتي في سياق التآمر على تركيا حكومة وشعباً وذلك لمواقفها الرافضة لمشاريع التقسيم في المنطقة، نقدم عزاءنا لتركيا حكومة وشعبا ، ونسأل الله الرحمة للقتلى وأن يتقبلهم في الشهداء والشفاء العاجل للجرحى ولتركيا الأمن والاستقرار والتقدم والازدهار، والله ولي التوفيق،

المجلس الإسلامي السوري
12 ربيع الأول 1438 هجري
الموافق 11 كانون الأول 2016م