رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين: "لو كان لدي قدرة لذهبت للدفاع عن حلب"

المجلس الإسلامي السوري

قال رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الشيخ يوسف القرضاوي: " لو كان لدي قدرة لذهبت مع الذاهبين وقاتلت مع الثوار في حلب" .

جاء ذلك خلال كلمة له، باليوم الختامي لفاعلية حملت عنوان "يوسف القرضاوي إمام الوسطية والتجديد"، نظمها على مدار يومين بمدينة إسطنبول التركية، مركز الحضارة للبحوث والدراسات (غير حكومي)، احتفاءً بمرور 90 عاما على ميلاد العلامة القرضاوي وللوقوف على أهم محطات حياته.

وفي معرض حديثه عما يحدث في سوريا، أوضح القرضاوي أنه "لابد أن نعترف بأن الشعب السوري قام في أول الأمر بثورة لا حجر فيها ولا سكين، خرج يريد الحياة والحرية وحسب، وظل يقاتل وهو لا يملك أي شئ أمام نظام يملك الجيش والشرطة والسلاح والبراميل المتفجرة والكيماوي".

وتابع: "انظروا إلى حلب التي ظننا أنها انتصرت لا يزالون مصرين على قتل أهلها، لو كان لدي قدرة لذهبت مع الذاهبين وقاتلت مع المقاتلين هناك الذين يقاتلون الطاغوت وحدهم".